قال الحسن البصري:
قرأت في تسعين موضعا من القرآن أن الله قدر الأرزاق و ضمنها لخلقه ، وقرأت في موضع واحد الشيطان يعدكم الفقر .
فشككنا في قول الصادق في تسعين موضعاً وصدقنا قول الكاذب في موضع واحد